حدث في مثل هذا اليوم... 1 مارسالقدس: سائق عربي حاول الهرب من هجوم للحريديم عليه فدهس شاباً حتى الموتزعيم حزب الصهيونية الدينية بتسلئيل سموتريتش: لا خيار أمام إسرائيل سوى العودة إلى قطاع غزةكورونا في البلدات العربية: ثلث المواطنين تلقوا التطعيم وارتفاع عدد الإصابات خلال الأسبوع الأخير9 خطوات فاشلة عليكِ تجنبها عند لقائكِ الحبيب المستقبلي!
http://akkanet.net/Files//banners/2015-10/20151001-144329898004620.jpg

59 وفاة و5,286 إصابة جديدة بكورونا خلال الأسبوع الاخير في المجتمع العربي

 

بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا في البلدات العربية لا يشمل المدن المختلطة 96,123 لغاية صباح اليوم، الأحد، في حين بلغ عدد الإصابات في البلاد 594,646. وبهذا انخفضت نسبة الإصابات في البلدات العربية من مجمل الإصابات في البلاد إلى 16.2%، حسب معطيات نشرتها الهيئة العربية للطوارئ.

وبلغ عدد الإصابات الجديدة في البلدات العربية في الأسبوع الماضي 5,286 إصابة، مع تسجيل انخفاض في عدد الإصابات مقارنة بالأسبوع الذي سبقه وبلغ 1,729 (30%). وفي المقابل فقد بلغ عدد المصابين الجدد على مستوى البلاد خلال الأسبوع الماضي 49,648 كذلك مع تسجيل انخفاض بلغ نحو 8 آلاف (16%) عن الأسبوع الذي سبقه. وبهذا بلغن نسبة الإصابات الجديدة في البلدات العربية 10.6% من مجمل المصابين الجدد في البلاد.

وبلغ عدد الحالات النشطة في البلدات العربية 9,079 مع تسجيل انخفاض عن الأسبوع الذي سبقه وبلغ 1,828 حالة (20%). وعلى مستوى البلاد فقد بلغ عدد الحالات النشطة 79,106 حالة مع انخفاض بلغ 11,731 حالة (15%) عن الأسبوع الذي سبقه. وبهذا انخفضت نسبة الحالات النشطة في البلدات العربية إلى نحو 11.5% من مجمل الحالات النشطة في البلاد.

وارتفع عدد الوفيات في الأسبوع الماضي بـ59 وفاة وبلغ مجمل الوفيات في البلدات العربية 689 وفاة، في حين ارتفع عدد الوفيات على مستوى البلاد لذات الفترة بـ385 وفاة وبلغ مجمل الوفيات في البلاد 4,339، وبذلك بلغت نسبة الوفيات في البلدات العربية 15.9% من مجمل الوفيات في البلاد منذ بدء انتشار عدوى كورونا في آذار/ مارس 2020 ولغاية اليوم.

وبلغ عدد الحالات الخطرة في البلدات العربية 224 حالة بينها 67 يخضعون لأجهزة التنفس الاصطناعي. وفي المقابل ارتفع عدد الحالات الخطرة على مستوى البلاد إلى 1,085 حالة بينها 231 يخضعون لأجهزة التنفس الاصطناعي.

 

 

التعليقات (التعقيبات‭ ‬على‭ ‬مسؤولية‭ ‬المعقب‭ ‬ولا‭ ‬تعبر‭ ‬عن‭ ‬راي‭ ‬ادارة‭ ‬الموقع)

اترك تعليقا